مكتبة العلاري
اضف اهداء

"معيار عرقي" يربك تشخيص السرطان بالولايات المتحدة

2018-03-08 20:02:04
+ -

أشارت دراسة حديثة إلى أن عمر تشخيص سرطان الثدي في الولايات المتحدة خلال الوقت الحالي لا يراعي اختلاف الأعراق، وهو ما ينذر بتفاقم الوضع الصحي لنساء من أصول معينة.

وبحسب معايير هيئة الخدمات الوقائية الأميركية، يتوجب فحص الثدي بالأشعة لدى المرأة، في سن الخمسين، لكن هذا التقدير يستند إلى عينة من النساء البيض فقط، بحسب باحثين.

ووجد خبراء من مستشفى ماساشوستس العام، أن نسبة مهمة من النساء ذات الأصول الأفريقية واللاتينية، يصبن بسرطان الثدي، قبل أن يبلغن هذه السن، وفق ما نقلت صحيفة "الديلي ميل" البريطانية.

ونبه الباحثون إلى أن ثلث النساء اللائي أصبن بالمرض من أصول أفريقية ولاتينية، بعد أن جرى رصد المرض لديهن قبل بلوغ الخمسين، فيما تتدني النسبة إلى ما دون الربع وسط النساء البيض.

ورأى الباحثون أن خطأ فادحا جرى ارتكابه في تحديد عمر الفحص، إذ كان يتوجب على من جعلوه في الخمسين، أن يستندوا إلى عينات تراعي التنوع العرقي في الولايات المتحدة.